صدور (الكتاب الثاني) لمنتدى الثقافة النسوي في اتحاد الأدباء

  • 18-11-2022, 21:55
  • وكالة الأديب العراقي
  • 116 مشاهدة

حذام يوسف طاهر _ وكالة الأديب العراقي

يواصل منتدى الثقافة النسوي في اتحاد الأدباء نشاطاته، ومتابعاته لقضايا المرأة، وكل ما يتعلق بها اجتماعيا وثقافيا وأدبيا، فقد صدر (الكتاب الثاني) للمنتدى، ضمن سلسلة نصف سنوية، تعنى بقضايا الثقافة النسوية المعاصرة، وقد جاء في افتتاحية الكتاب :" ان الكتاب جزء من مشروع ثقافي نسوي، ينفتح على عدد واسع ومتنوع من المختصين في مجالات القانون والاجتماع والأدب والفن والاقتصاد والسياسة، وبما يخص قضايا المرأة، بغية التخصيص وتحريرها من التعميم ..".

الكتاب يعنى بقضايا الثقافة النسوية المعاصرة، وبالتركيز على المرأة العراقية، بهدف دعم امكاناتها، وتعزيز جهودها على طريق التغيير والتحرر والمساواة أمام القانون وفي المجتمع، في مجالات التعليم والعمل وتكافؤ الفرص على مختلف الأصعدة.

وتؤكد هيئة التحرير على ان الكتاب ابوابه مفتوحة للحوار الحر بشأن الموضوعات المنشورة والشخصيات التي ظهر على صفحاته، كما يهتم بالبحوث والدراسات الموثقة.

تضمن الكتاب البيان التأسيسي لمنتدى الثقافة النسوية، وعدد من الدراسات والبحوث الخاصة بقضايا المرأة، اضافة الى الدراسات التي تهتم بالثقافة والفنون بمختلف توجهاتها، بأقلام كاتبا وباحثات، فقد ضم الكتاب، دراسة عن المرأة العاملة في القطاع غير المنظم/ التحديات وسبل التطوير للدكتورة سوسن شاكر مجيد، كما شاركت الدكتورة فاتن حسن ناجي ببحث تناول ظاهرة العنوسة في خطاب المسرح العراقي المعاصر،  اضافة الى دراسة ميدانية في مدينة الصدر، حول موضوع انتحار النساء للدكتورة نجلاء كامل سالم، وشارك الكاتب سعد الحسني بمراجعة في ديوان ( لو أنبأني العراف) للشاعرة لميعة عباس عمارة.

وللترجمة بصمة واضحة في الكتاب، عبر بحث لجين ميسر حمل عنوان (حتى الارحام البديلة تفكر/ إعادة النظر في الحمل والأمومة)، بترجمة للدكتورة صفاء خليف غني.

(الكتاب الثاني)ضم بين صفحاته حوارا مع الناشطة فاتن الجراح، أجرته الدكتورة لاهاي عبد الحسين، تحدثت به الجراح عن مغادرتها للعراق في نهاية السبعينات، وعودتها للوطن بعد عام 2003، وضمت الصفحات الأخيرة للكتاب مجموعة من الأخبار الثقافية والأدبية والفنية، الخاصة بالمرأة، والمنظمات التي تعنى بشؤون المرأة، ضمن فقرة اخبار النساء، أعتدها الصحفية رجاء حميد.

كل الشكر والتقدير للدكتورة لاهاي عبد الحسين رئيسة منتدى الثقافة النسوي ورئيسة التحرير، وللهيأة الاستشارية القاضي سالم روضان الموسوي، سلام سميسم، منى العلوان، ناجح المعموري، خالدة عبد الاله، وللفنان المسؤول عن الاخراج الفني فلاح حسن الخطاط.