كلمة الاتحاد العام للأدباء والكتاب في العراق بمناسبة الاحتفاء بالذكرى السابعة عشرة لتأسيس منتدى نازك الملائكة

  • 26-11-2022, 07:56
  • وكالة الأديب العراقي
  • 119 مشاهدة

وكالة الأديب العراقي_حذام يوسف طاهر

كلمة الاتحاد العام للأدباء والكتاب في العراق 

بمناسبة الاحتفاء بالذكرى السابعة عشرة لتأسيس منتدى نازك الملائكة، ألقاها الشاعر منذر عبد الحر/ أمين الشؤون الثقافية.. 

ضيوفنا الأعزّاء ..

أيتها المبدعات ...أيها المبدعون 

سعدت أوقاتُكم بالفرح والمحبة والعطاء 

وبوركت خطواتكم , وهي ترسم ملامح حياة مدنية متوهجة بالسلام والإبداع في وطنٍ تاريخه كنزٌ من ثراء المعارف والأفكار والقيم النبيلة والجمال الخلاّق ...

ما أبهى أن نحتفي بسفينة شقّت عباب البحر , متحدية مكابرة لتصلَ إلى فنارِ الإبداع  بثقةٍ وثباتٍ وإيمان بأن الإصرار على تحقيق الهدف , ينطلقُ من إطلالة من نافذة الأمل وتحديات الواقع واستشراف المستقبل , هكذا وصلت هذه السفينة التي امتازت بألوان التنوّع المبهجة إلى عامها السابع عشر , لتوقد شمعة جديدة تحت عنوان " مبدعات العراق ...رحلة جمال لا تنتهي " بمشاركة باقة من مبدعات الوطن العزيزات للاحتفال الثقافي والفني بهذه المناسبة القيّمة وهي ذكرى تأسيس منتدى نازك الملائكة الثقافي في الاتحاد العام للأدباء والكتّاب في العراق، 

الذي سعى إلى تقديم رؤى وتجارب وفعاليات امتازت بالجدية والتنوع وثراء الإبداع. 

إن اتخاذ اسم نازك الملائكة للملتقى جاء دالاًّ على الشخصيّة المتميزة لهذه القامة الكبيرة التي يفخر بها العراق رائدةً من رواد الشعر الحر وقصيدة التفعيلة في العراق مع الكبيرين بدر شاكر السياب وعبد الوهاب البياتي , وكذلك مثقفةً لها بصمتها الخاصة في الحياة المدنية والثقافية , إضافة إلى تعدد مواهبها في النقد والموسيقى والكتابة القصصية , فضلاً عن انتمائها لعائلة مثقفة مبدعة عرفت بعطائها وقيمتها المعرفية في حقبة صعبة من تاريخ العراق المعاصر ....

تهنئة قلبية لمبدعاتنا في كل أنحاء الوطن , وتحية إعجاب وتقدير لكل اللاتي ساهمن في إثراء هذا المنتدى المتميّز , من يوم تأسيسه وحتى هذا اليوم , ولابدّ  لي هنا من الاعتراف بأن نشاط الملتقى فاق إطار استيعابنا لطموحه , فامتدت فعالياته في مساحات جمال أخرى  ليضيف وهجاً متجدداً للنشاط الثقافي في الإتحاد ...

نحيي كل الجهود الخيّرة التي ساهمت في إعلاء شأن المنتدى وكانت لها بصمات فيه ، ونتمنى لزميلاتنا اللاتي تصدينَ لمهمة إدارته وتقديم الفعاليات المتميزة ضمن برنامجه الثقافي الحافل بالجمال والمحبة والعطاء الدائم، مزيداً من التألق والنجاح 

مع أجمل أمنياتنا للجميع بقضاء أوقات هانئة سعيدة مثمرة

وإلى لقاء محبة جديد

بغداد ٢٣ تشرين الثاني ٢٠٢٢