مصطحباً معه لميعة عباس عمارة.. اتحاد أدباء العراق يتهيّأ لمهرجان الجواهري الشعري

  • 19-11-2021, 13:33
  • وكالة الأديب العراقي
  • 45 مشاهدة

 

يتهيّأ الاتحاد العام للأدباء والكتّاب في العراق لعقد الدورة الرابعة عشرة من مهرجان الجواهري، المهرجان الشعري الأكبر الذي تحتضنه العاصمة بغداد، وسط أجواء ثقافية تسودها روح الجمال والإبداع..

فقد احتضن المركز العام للاتحاد صبيحة الثلاثاء ١٦ تشرين الثاني ٢٠٢١ اجتماعاً للجنة التحضيرية للمهرجان، ناقش المجتمعون فيه الملامح الأساس للفعل الثقافي الأبرز، وسبل إنجاح المهرجان بنسخته التي ستحمل اسم الشاعرة الرائدة (لميعة عباس عمارة)..

هذا وقد تم اختيار توقيت الانعقاد في المدة (١٦ - ١٨) كانون الأول ٢٠٢١، ليجيء متزامناً مع معرض العراق الدولي للكتاب، الذي تقيمه مؤسسة المدى للإعلام والثقافة والفنون في بغداد، لتمتلئ الأيام بعبق القصائد والأدب، ولتقديم مائدة شعرية ونقدية لجمهور العاصمة ومحبّي الكتاب ومقتنيه، إذ ستشهد قاعات المعرض جلسات المهرجان الشعرية والنقدية، فضلاً عن جلسات متزامنة أخرى في شارع المتنبي واتحاد الأدباء وأماكن ثقافية أخرى..

يستهدف المهرجان في دورته هذه دعوة ما يقارب ٢٠٠ أديب من مدن الوطن الممتدة بعليائها الفكري، كما سيقرأ المهرجان في جانبه النقدي محاور مهمة وهي:

١. الشعر والتحولات الاجتماعية والثقافية.

٢. المعروف والمألوف/ طاقة اليومي وحضور الدهشة في شعر الشباب.

٣. التجربة الشعرية للميعة عباس عمارة.

٤. النقد العراقي المعاصر بين الثقافي والنصّي.

يشارك في المحاور نقّاد وأكاديميون بارزون، بدراسات حصرية للمهرجان، وقد تم تشكيل لجنة نقدية لمتابعة المشاركات تتكوّن من السادة الأدباء: (ناجح المعموري، علي الفواز، د.سمير الخليل) ولجنة شعرية ستتولى متابعة القراءات واختيار الأسماء المشاركة تتكوّن من الأدباء: (جبار الكوّاز، منذر عبد الحر، د.عمار المسعودي، رافد عزيز القريشي) فضلاً عن لجان فنيّة ونقدية وإعلامية، ولجان محورية أخرى تسعى لإشراك كل الأندية والمنتديات والروابط، والأدباء والمقرّبين من الوسط بالعمل الجماعي التطوّعي الهادف..

وتفعيلاً للجانب المعرفي، سيعقد اتحاد أدباء العراق في الوقت نفسه المؤتمر الفكري لمنبر العقل، والذي سيتمحور تحت عنوان (العنف والمقدّس) عن طريق ثلاث جلسات مكتنزة بالرصانة عبر طرحها المنهجي.

هذا وسيتواصل المركز العام مع اتحادات المحافظات والمكاتب الثقافية لاختيار باقة الأسماء المدعوّة، ورسم الملامح الجمالية للمهرجان.

مرحباً بكل العاملين الفاعلين وهم يرفدون اتحادهم بالعمل الدؤوب، ومرحباً بمهرجان الوطن، مهرجان الجواهري، شاعر العرب الأكبر.