شروق ألفريد سمعان ترثي والدها..

  • 11-01-2021, 20:08
  • وكالة الأديب العراقي
  • 115 مشاهدة

* الى والدي الحبيب (ايقونة نكره السلمان)


يا شمعة نورت طريقي وحياتي ايها الاب الطيب الوفي الشجاع الصادق في كل كلمة و حرف تود ان تصل بها الى اعماق وطننا العراق الحبيب و ابناءه الشجعان الذين عرفوك مناضلاً وكاتباً وشاعراً وانسان يمد انامله ُ بكل حنان لابناء شعبه واهله واصدقائهِ.

حياتك كانت حافلة بالاحداث فكنت بطل نكره السلمان و قطار الموت بكل وحشيتهِ ومرارتهِ وبطل التظاهرات والانتفاضات , كنت لاتخشى رصاص الاوغاد كنت الشوكة المغروزة في عيونهم انت صاحب الكلمة بالادب و الشعر و القصة و المسرحية التي تهز عروش الطغاة .

تشعر بألم شعبك لاتقبل الظلم والقهر و المسلوبة حقوقهم ياشمس ساطعة نورت طريق الذين سارو على دربك.

ايها الاب الحنون العطوف الذي علمتنا حب الناس و الدفاع عن الحق.. خسارتي كبيرة فيك يا حبيبي الغالي .. عيوني تدمع عليك للأبد و قلبي مفجوع و موجوع بفراقك ..صوتك يرن في مسامعي و انت تناديني شروقتي.

وداعاً .. وداعاً نم قرير العين و صلواتي ستبقى تلاحق روحك الطاهرة.


ابنتك شروق