سماويٌّ تأنَّقَ - مندوب العبيدي

  • 12-09-2020, 18:52
  • شعر
  • 208 مشاهدة

سماويٌّ تأنَّقَ في جمالِهْ

ففاحَ بغُصنِهِ بجنى ظلالِهْ

وأثمرَ طلعُهُ رُطَباً جنيّاً

فلاحَ بخطوِهِ وسنا دلالِهْ

وأنَّ اللهَ أودعَ فيهِ سرّاً

نجيّاً بانَ في رؤيا كمالِهْ

بديعُ الصنعِ ورّثهُ الثريّا

فطارَ بنورِهِ وندى خِصالِهْ

فأسرفَ في أسيلِ الخدِّ نفحاً

ولمَّحَ للورودِ ببعضِ حالِهْ

سقتهُ عنايةُ الرحمنِ نبعاً

فجادَ بثغرِهِ ورضا نوالِهْ

تُسقسِقُهُ الغصونُ شجيَّ لحنٍ

يُردِّدُهُ فيزهو بانتقالِهْ

تُناوشُهُ العيونُ سهامَ وصلٍ

بدهشةِ من تمرّسَ باحتلالِهْ

وتغمزُهُ القلوبُ بما تمنّت

فيومِئُ عاجلاً بهوى انشغالِهِ

لينثُرَها هباءً في سرابٍ

 ويقدَحَها جِمارا باشتعالِهْ