أحزان صائغ الذهب - جبار الكوّاز

  • 22-08-2020, 23:52
  • شعر
  • 229 مشاهدة

وهو ينثر مواعيده في الهواء

قال:منذ حزن لم اطرق ابواب الدينونة

كان منزلي النائم في الاعالي

ونوافذي التي ادخرت اوهام العشاق

كتبي التي خانتها الارضة

وخطاي الثقيلة ما شحت بوجهها ليالي العسر

واطراس مياهي في رزنامة القتلى

( كل ذلك هواء في شبك)

وقال:

لم تقتنص نظاراتي بابل في المخاض

ولم تقترح سلة قمامة لخطب زعماء الهواء

لم امسح دمعتي وانا اكنس الرصيف باللوم

وقال:

لا تبتئس ايها الترابي

فاكاذيبي مواعيد

وذهبي خطى

واحاديثي غابة

( وانتم اعمدة ملح)

انا قمح الارض

ادندن فترقص السحب

واركض فتجري انهار( بصرى)

وانام ملتحفا( بستان قريش)

في ذات مطر

وقال:

انا قمحكم فلا تكنزوه بطرا

انا باب ( حطة) فلا تعلفوها لمفاتيح الوهم

ولا تشطبوا تاجها بهواء اسود

او برسامي عصر النهضة

وقال :

اكتبوا عني

حروفا تطلع منها خيول خشب

ولجامات حرير وبراذع ياقوت وهسهسات ظلام وحلي صبايا منتحرات واباريق خمر تلمع عيون موتاها في اسفار الافعى

اناالاية المنحولة بالخوف

وانا قال:خمرتكم النائمة في الشجر

فتعالوا

امسكوا ليلتي من عرفها

صبوا شكوكم في مضارعي المريض

اغسلوا حصاني الخشبي بدمائكم

وحاذروا عسس السوق

ولؤم الزوايا

انا قمحكم

قال:

فمن يدخل فردوسي بلا خوف؟

ومن يلم شظايا مراياتي؟

ومن يحصي

( طيور ذهب/طواويس فضة/ يمام عاج ايائل ابنوس/ فراشات لؤلؤ/ صبايا عاريات من زبردج / مباخر مرجان/ قلائد يسر/ وياقوت وكهرمان)؟

فكروا في اياتي

واشربوا خمرتي النائمة في شجرة( طوبى)

قولوا لي برجاء

_ هيت لك فنصوصك خبال

هيت لك قلائدك لهب

هيت لك نايك ضباب_

وانا قمحكم الذي اكلته الارضة

الذي طلعت منه افراس ظلام

وصراخ اموات

وازيز رصاص

ودخان اسارى

انا

كرسيِ لكم ذو عجلات ذهبية

عفوا/ فضية /عفوا /خشبية /عفوا /مائية

لا فرق

قلبي مريض بتليف احزانكم

ميزاني منخذل

مثاقيلي نائمة

واصحابي فرقهم الموت

وما زالوا يرقصون فوق ا كفانهم

يملؤون حياتي بالخوف

وذهبي بالصدء

وحواراتي بالشك/

اقول لكم:

لا وجار لدي سوى فم لاطراس خرائطكم

لا ذهب الا النابت في مقابر حكاياتكم

لا رقيم الا صداحا مبحوحا فوق جبهة داري المحموم بتلونكم

لا خزائن عندي

انا مملوء بالظلام

غنائي ذهب كذب

ونحيبي صبايا يبللن اثداءهن بالذكرى

واعناقهن بالخوف

اقول لكم:

دعوا خطواتي تحكي لكم محنة الخيمائيين الخونة

وهي تنسج لكم نسل ضحايا الاحزان

واغنيات حروب الردة

دعوا صفي بابل يطارد (خمبابا)في معسكرات الاسر

ركبوا لسانا لاسبيطار الحكمة في حنجرة ( هاروت

وماروت)

ذهبكم كذب

وذهبي لامع في قبور عشيقاتكم وهن يتباهين به في القبور

خربوا محرابي فما زال يئن من شيخوخة شتاته

واثقبوا زوارق اعدائي وذكريات محضياتي

وانسوا خزائني المملوءة بالنحيب

فذا يوم الدينونة

قد اضاع مفتاحه في صرة ضلالكم

فيا لعجالته

وقبره دارس في مياه الفرات

ويا لبابل

وبابل قيدت كفنه في التراب

يا لروحي

وروحي جب بلا ذئب او قميص

ويا لاسراري

واسرار خزائني شردها البدو عبر الحدود

وطاردها

العجاج في البراري

ويا للحلة

وهي عوسجة ونخلة وزقاق وقبة واذان ودعاء

وهي نائمة

وهي حالمة

وهي يائسة

وانا قمحكم المقمول

ما زلت متدثرا بالمعنى

اطرق الهواء لاقول لكم

تعالوا انا قمحكم

فيالي من سراجكم

*    *    *