كلمة اتحاد أدباء العراق لشهر حزيران ٢٠٢٢ .. انطلاقٌ نحو آفاق أسمى، ونجاحٌ لأكبر تظاهرة أدبية..

  • 5-07-2022, 11:37
  • وكالة الأديب العراقي
  • 80 مشاهدة

تضيء الآمال، وتعلو الهمم، وتكتمل الصورة البهيّة للوطن عند اتّقاد شعلة الثقافة والأدب، والاتحاد العام للأدباء والكتّاب في العراق، وصل إلى ذرىً من المجد والبهاء، وهو يعقد مؤتمره العام.

مؤتمر أثبت للعالم مدى تعلّق الهيأة العامة باتحادها، وهي تجيء من كل مدن العراق، واصلةً الشمال بالجنوب والشرق بالغرب، مكللة العاصمة بأقراط اللؤلؤ المنساب.

عندها فاح العرس الانتخابي، والاجتماع الأدبي، بإدارة لجنة انتخابية مهنية العمل، وإشراف نقابة عريقة هي نقابة المحامين العراقيين، فلا أروع من تذكّر تلك الأوقات التاريخية.

ومع كل التحضيرات الكبيرة والعمل المجتهد المستمر، ضاعفت الإدارة الثقافية اشتغالاتها، فكانت الجلسات والإصدارات، مجلاتٍ وجرائدَ وكتباً قيّمةً وافتتاحات مبهجة.

هكذا بقي اتحادكم -أيّها الأكارم- شعلة من النشاط والبياض، ومسيرةً تتوالد لتعلن المستقبل الأجمل.

فشكراً لكم..

ما كان كل ما كان إلا بمؤازرتكم، ونبضكم النبيل..

دمتم لاتحادكم الذي يفخر بكم على مرّ الأزمان.

................

وكانت مجمل مناشطنا لشهر (حزيران) ما يلي:

*مواساة الأدباء بفقدهم أحباءهم وذويهم.

*تفقّد الأدباء ممن مرّوا بضائقة صحّية، والتخفيف من معاناتهم.

*إرسال آخر إصدارات الاتحاد ومطبوعاته لاتحادات محافظات الوطن.

*استمرار الجلسات الحضورية للاتحاد في بغداد ومحافظات الوطن.

*صدور العدد ٥٥ من جريدة (الاتحاد الثقافي).

*افتتاح مكتبة منشورات الاتحاد العام للأدباء والكتّاب في العراق في شارع المتنبي.

*عقد المؤتمر العام للاتحاد، صباح الجمعة ١٠ حزيران ٢٠٢٣، بحضور قارب ١٥٠٠ عضو، أي بمعدل ٦٠ % من الهيأة العامة، إذ استقبلت بغداد ما يزيد عن ١٠٠٠ أديب من المحافظات، فضلاً عن مشاركة أدباء بغداد، لتجتمع الهيأة العامة انتخابياً ويصوّت ١٣٣٦ عضواً، منتخبين مجلساً مركزياً جديداً، ليقوم بانتخاب المهام المتبقية للاتحاد.

*استقبال المهنّئين بمناسبة نجاح المؤتمر الانتخابي، والانفتاح نحو أبرز المؤسسات الفاعلة.

*صدور العدد المزدوج (٣٠-٣١) من مجلة الأديب العراقي، مع هديّة قيّمة (فهرس الأديب العراقي منذ التأسيس عام ١٩٦١ إلى عام ٢٠٢٢).

*المشاركة مع الشرطة المجتمعية في بابل في حملة تشجيع القراءة وتوزيع منشوراتنا لمكافحة المخدرات.

*المشاركة في أربعينيّة الشاعر مظفّر النوّاب التي أقامتها اللجنة الثقافية في الحزب الشيوعي العراقي، والأربعينية التي أقامها دار بابل للثقافات.

*وفي مجال المطبوعات أصدر الاتحاد الكتب التالية:

- شكراً أحتفظ بالباقي - علي وجيه - شعر

- جيل الألفية الثالثة - د . علي متعب - نقد

- حائط المساء - نوفل ابو رغيف - شعر

- في الثقافة التربوية  والنفسية / عن الطفل والأسرة والمجتمع-أ.د.نجاح هادي كبة - دراسات

- وخرج معه السجن- عبد السلام القصاب - شعر

- بيت الجن - عباس الحداد - رواية

- قصائد أوسلو- هادي الحسيني - شعر

- أريد أن أكون شاعراً صغيراً -محمد كاظم جواد - شعر

- مسودات الألم- ياسين شامل - رواية

- الهدوء رجاءً جدعون يكتب - علي حداد - قصة

- ناي بين أسلاك الغياب - قاسم العابدي - شعر

- قبور تهتك أسرارها- عامر حميد - رواية

- اللعب بجواهر الأشياء- رعد فاضل - شعر

- ليتني لا أحد  - معتز رشدي - شعر

- طاقية الوهم - عبد جعفر - قصة

- الشاعر مضروباً في نفسه - وهاب شريف  - شعر

- في سيكولوجيا الشعر والشاعر - أ. د . قاسم حسين صالح - دراسات

- مرايا عمر سعدون - عدنان الفضلي - شعر

- قبل الورقة الأخيرة- شكيب كاظم - مقالات

- جماليات المسرح / ومرويات الفن والأدب والسياسة  - أ. د. عقيل مهدي - مسرح

- تعريف متشابه جداً - رؤى زهير شكر - شعر

- لست كما يدعون - آريان صابر الداوودي - رواية

- شال الحرير - ابراهيم سبتي - قصة

- أوراق مجتزأة من دفتر المرايا - رزاق الزيدي - شعر

- ما تدلى من عناقيد القلب - أوس الفتيحات - شعر

- نساء يوسف الحلو - حسن العاني - رواية

- علي جواد الطاهر - الناقد المقالي - سعيد عدنان - نقد

- النجف الاشرف في أدبيات الأستاذ محمد مهدي الجواهري - أ. د.حسن عيسى الحكيم

* وأصدر اتحاد أدباء ميسان ما يلي:

- مجلة ميشا للأطفال العدد 27 حزيران 2022.

- قصص قصيرة من ميسان . ط ،1 – ترجمة / عبدالحكيم ياسين

- مجامر التأويل – ومضات قصصية . ط2/ علي كاظم خليفة العقابي

..............

دمتم للثقافة والإبداع والجمال..