الشاعر والمترجم بدل رفو سفير الثقافة الكوردية بالمغرب

 


 


حسام السراي ... تطواف مكتوب مع الجواهري

 


 


الباحث والمحقق عبد الحميد الرشودي .. حكاية الحياة والادب والصداقة مع الرصافي

 


 


زهيـر بهـنام بردى.. قطرة اخرى من دمع الشمس

 


 
















 


 
 

 

قصائد: بطرس نباتي.. الهزيع الاخير من ليل القيامة
 

 
 

    
أربيل- عينكاو
انا الذي استهوتني الالوهيةَ
فامتطيت السماء منذ الازل
انا السرمدي...
نهايتي لن تكون كنهاية البشر
ولن تكون كنهاية الهة الطوفان
عندما جلسوا يقرعون الكؤوس
يتخاصمون على لحم الوليمة
متجمعين حول دخان الذبيحة ..
كالذباب....


حين انزل مع الرعد
او بعربة الضياء
أعبر غابات الارز ...
لأقتل في كل يوم
الف خمبابا
وانام مع شمخات على ضفاف الفرات
ليولد من رحمها ...
ثلاثة توائم...
الف ،كاف، سمكث
ومن بعدهم نسيج من لعنة الاجداد
********
في الهزيع الاول من ليل القيامة
تنازعت مع الرب في عليائه
متى يكف البشر عن القتل؟
قابيل قتل اخاه
وهرب من امام وجهك
هائما في البرية
رايتكما  في جنة عدن تهرولان...
تقطعان الاف السنين والاميال
مرة الرب يتعقب هابيل ليعاقبه
ومرة اخرى
هابيل يؤنب الرب ...
يارب مادام كل شيء لا يسير
الا بمشيئتك
لما جعلتني قاتلاَ ؟
ولما جعلت أوديب سفاحا ؟
ولما تلطخ شوارعنا بالدماء؟
وجبالنا بالسارين والنابالم
ولما لا تأخذ راحتك؟
الا على فرقعة الديناميت
والتراشق بالنار والقنابل
*******
وفي الهزيع الاخير من ليل القيامة
عدت لأمتص رحيق الحياة
من شفاه حبيبتي ...
ولأرتوي لأول مرة بقطرات الندى
المتساقط على ضفائرها
كقطرات البلور
اه ما اجمل الحياة
حين اغتزل ذاتي لأصبح
فصا او نجمة اوصليبا خشبيا.. صغيرا
لأنام بين نهدي حبيبتي شمخات
ولأصغي الى سيمفونية سيدوري
اذهب ايها الانسان
متع الزوجة التي بين احضانك
هذه هي الحياة
واجل الالوهية وليل القيامة
الى اشعار اخر 

 

 

 
 صفحة للطباعة صفحة للطباعة

 أرسل هذا الخبر لصديق أرسل هذا الخبر لصديق

 


  · البحث في اخبار قصائد
· البحث في اخبار جميع الصفحات


أكثر خبر قراءة في قصائد:
محمد مهدي الجواهري.. آمنت بالحسين