الشاعر والمترجم بدل رفو سفير الثقافة الكوردية بالمغرب

 


 


حسام السراي ... تطواف مكتوب مع الجواهري

 


 


الباحث والمحقق عبد الحميد الرشودي .. حكاية الحياة والادب والصداقة مع الرصافي

 


 


زهيـر بهـنام بردى.. قطرة اخرى من دمع الشمس

 


 
















 


 
 

 

صحف ومجلات: العدد الجديد من مجلة ميزوبوتاميا... (موسوعة كركوك قلب العراق)
 

 
 

ينزل الى مكتبات العراق  في الاسبوع القادم، العدد الخاص المزدوج(13 ـ 14) من مجلة (ميزوبوتامياـ بلاد النهرين) الخاصة بالهوية العراقية، والتي تصدر مطبوعة في بغداد . وهذا العدد البالغ 390 صفحة، مخصص بمعظمه للتعريف بمحافظة كركوك. وتتضمن الموسوعة الملفات التالية: ملف الجغرافية: كركوك ارض النار والانوار/ ملف التاريخ: كركوك عمرها بعمر العراق/ ملف المجتمع: كركوك، عراف مصغر/ ملف ادب وفن: كركوك ودورها في اغناء الثقافة العراقة/ ملف وآراء: كركوك، قلق الضمير العراقي.

بالاضافة الى ابواب المجلة الثابتة: طب بديل/ ثقافة بيئية/ عرض كتاب/ ثقافة محلية/المهجر العراقي/تراث شعري/مبادرة وطنية/رسوم كاريكاتير/نكات/شعر..
وقد شارك اكثر من 55 كاتب وكاتبة في هذا العدد الموسوعي الخاص.
اما بالنسبة  لمبررات أختيار(كركوك) لتكون موضوع الموسوعة، قال(سليم مطر) رئيس التحرير في افتتاحيته:
بهذه الموسوعة الخاصة بكركوك، نكون قد أنجزنا أربع موسوعات، كل منها متخصصة في مجال معلوماتي يخص(الامة العراقية): (موسوعةالمرأة)،(موسوعة المدائن والمحافظات)،(موسوعة الاديان والمذاهب)، ثم هاهي موسوعتنا الرابعة. إن احتفاء مجلة (ميزوبوتاميا) بمدينة كركوك، وإصدار(موسوعة) كاملة خاصة بها، لم يكن إعتباطاً أبداً، بل لأنها تستحق عن جدارة هذه الموسوعة. إنها (قلب العراق)، لأنها بحياتها يبقى العراق حياً، وإن ضاعت ضاع العراق. إن كركوك هي العمود الذي يستند عليه سقف الوطن، وإن سقط هذا العمود سقط السقف كله. هي التي تربط شمالنا كله بوسطه وجنوبه، وهي التي تربط كرده بتركمانه بسريانه وبعربه، وإن ضاعت كركوك ضاع هذا الرابط الذي يشد هذه الفئات الى بعضها البعض.
نعم ان كركوك، هي قلب العراق بكل معنى الكلمة، تاريخياً وسكانياً وثقافياً وسياسياً واقتصادياً.. بل حتى جغرافياً، تراها تقع بموضع القلب في جسم الوطن، إذ تشكل مركز ضخ والتقاء الشريان التركماني والشريان الكردي والشريان العربي والشريان السرياني. وإنّ حالة نبضاتها تنبئنا بحالة البدن العراقي ووضعه الصحي، وإن أي أذى تعانيه يؤثر مباشرةً على البدن بأكمله. إن حياة كركوك وسلامتها، هي حياة وسلامة بلادنا بأكملها. من أجل كل هذا، فأن (كركوك) تستحق أن نحتفى بها عبر موسوعتنا هذه..
إننا لا ندَّعي بأن موسوعتنا هذه قد أعطت حق كركوك وأبنائها بالتعريف الكامل. يقيناً هنالك مجالات كثيرة وكثيرة لم نتطرق اليها، ليس قصداً، بل لأن الامكانات محدودة. فأية مدينة في العالم، تستحق لجان متخصصة ومكتبات بكاملها للحديث عنها. ولكن يحق لنا القول وبكل ثقة وجدارة: لقد تمكنّا من تقديم نظرة موسوعية فسيفسائية عن هذه المدينة الخالدة، ليستعين بها أصحاب الضمائر الوطنية في دفاعهم عن عراقيتها...
ويمكن تصفح هذا العدد مع جميع الاعداد السابقة على موقع المجلة التالي:
www.mesopotamia4374.com

ملاحظة: سوف تصدر هذه الموسوعة على شكل كتاب مستقل في بيروت، وهو تحت الطبع.

 

 

 
 صفحة للطباعة صفحة للطباعة

 أرسل هذا الخبر لصديق أرسل هذا الخبر لصديق

 


  · البحث في اخبار صحف ومجلات
· البحث في اخبار جميع الصفحات


أكثر خبر قراءة في صحف ومجلات:
حوار مع الناقد ياسين النصير