أدباء الديوانية يدعمون مبادرة ترشيح " النواب " لجائزة نوبل للأدب

2017-08-13

أدباء الديوانية يدعمون مبادرة ترشيح " النواب " لجائزة نوبل للأدب

 دعماً لمبادرة الأتحاد العام للأدباء والكتاب في العراق بترشيح الشاعر الكبير " مظفر النواب " لجائزة نوبل للأدب ، أحيى اتحاد الادباء والكتاب في 


 دعماً لمبادرة الأتحاد العام للأدباء والكتاب في العراق بترشيح الشاعر الكبير " مظفر النواب " لجائزة نوبل للأدب ، أحيى اتحاد الادباء والكتاب في الديوانية بالتعاون مع قصر الثقافة والفنون جلسة ثقافية تناولت المنجز الابداعي للشاعر النواب وابعاد مبادرة ترشيحه لجائزة نوبل للأدب وذلك وسط حضور نخبوي كبير غصّت به قاعة قصر الثقافة والفنون ، أدار الجلسة الناقد ثامر الحاج امين رئيس الاتحاد مشيرا في تقديمه الى أهمية تجربة النواب ومكانتها في الشعرية العراقية وكذلك ثراء مسيرته النضالية في حركة اليسار العراقي ، ثم افتتح الجلسة الشاعر كاظم غيلان ــ عضو لجنة الترشيح للجائزة ـ والقريب من إرث النواب بكلمة عن حب النواب للديوانية واستذكاره لها بعدد من الابيات الشعرية ، وقد سبق التقديم والكلمة عرض سيرة الشاعر وصور لمراحل متعددة من حياته على شاشة عرض كبيرة ، هذا وقد وصلت الى الجلسة رسالة من عائلة المحتفى به جسدت تعلق الشاعر بحب العراق وتضحياته الكبيرة من أجل سعادة ابنائه ، كما وصلت رسالة مفعمة بالمحبة والمشاعر الطيبة من الكاتب جاسم المطير حيا فيها الديوانيين المجتمعين في حضرة النواب على مبادرتهم في استذكار رمز العراق الشعري والوطني ، وقد لبى عدد من الأدباء والكتاب المقيمين في الخارج دعوة أدباء الديوانية للمساهمة في هذا الكرنفال الابداعي حيث وصلت مساهمات من الروائي سلام ابراهيم والروائي علي عبد العال والقاص زعيم الطائي والناقد د. حسين سرمك التي قرأها بالنيابة عنهم عدد من الادباء ، ثم شارك في اضاءة جوانب من ارث النواب ومسيرته عدد من الادباء والمثقفين وهم د. باسم الأعسم ود. نصير جابر والشاعر فاضل الفتلاوي والباحث حاكم الحداد والشاعر معن غالب سباح والفنان هاتف العذاري والسياسي الاستاذ ناصر حسين حيث جاءت كلماتهم معبرة عن حبهم واعجابهم بمسيرة النواب واجماعهم على نصاعة تجربته الابداعية والسياسية هذا وصاحب القراءات عرض نماذج شعرية بصوت الشاعر اعدها الباحث كامل داود نائب رئيس الاتحاد وكان مسك الختام قراءة رسالة التيار الديمقراطي في الديوانية المباركة لهذه الجلسة وعلى انغام موسيقى ليل البنفسج .

تهيئة الطابعة   العودة الى صفحة تفاصيل الخبر