اكليل ورد على ضريح الجواهري...

2017-07-05

اكليل ورد على ضريح الجواهري...

  بمناسبة الذكرى العشرين لرحيل شاعر العرب الأكبر محمد مهدي الجواهري، وضع الشاعر أحمد عبد السادة/عضو المجلس المركزي في اتحاد الأدباء، 


 بمناسبة الذكرى العشرين لرحيل شاعر العرب الأكبر محمد مهدي الجواهري، وضع الشاعر أحمد عبد السادة/عضو المجلس المركزي في اتحاد الأدباء، والشاعر كاظم غيلان اكليل ورد على ضريح الجواهري في مقبرة الغرباء/دمشق. يذكر أن الجواهري الكبير كان قد أسس وترأس اتحاد الأدباء العراقيين، مع رهط من الأدباء الكبار عام 1959. وغادر الوطن بعد مقارعته النظام البعثي المقبور، ليدفن بعيدا عن وطنه الذي ردده في قصائده التي منها: أنا العراق لساني قلبه ودمي.. فراته، وكياني منه أشطارُ وتأتي هذه الزيارة لضريحه الذي يحمل قصائد تمثل الحنين إلى الوطن ،والثبات على الموقف، في وقت يستعد فيه اتحاد الأدباء لإقامة جلسة استذكار كبيرة يوم 26 تموز 2017 تضم قصائد ودراسات نقدية عن الشاعر، بحضور نخبة ثقافية وأدبية مبدعة.

تهيئة الطابعة   العودة الى صفحة تفاصيل الخبر